نيوفيت newvet

تحية طيبة زائرنا العزيز نرجو منك االتسجيل معنا على منتدانا او التعريف بنفسك اذا كنت عضو

مع تحيات ادارة المنتدى

نيوفيت newvet

| الطب البيطرى الحديث | الاطباء البيطريين |
 
الرئيسيةالتسجيلدخولدخول

شاطر | 
 

 الاسهال المد مم " BVD"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Emad meteeb
عضو جدير
عضو جدير
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 353
نقاط : 14402
العمر : 28
العمل/الترفيه : veternerian

مُساهمةموضوع: الاسهال المد مم " BVD"   الأحد 11 يوليو 2010 - 18:22

مرض الاسهال الفيروسي
Bovine Viral Diahrea
عبارة عن مرض معدي فيروسي يصيب الأبقار ويتميز بالعديد من الظواهر المرضية اعتمادا على عترة الفيروس والحالة المناعية وعمر الحيوان أو الجنين المصاب بالعدوى وكذالك تداخل الظروف المختلفة التي تسبب الإجهاد.

أعراض هذه الظواهر المرضية تتراوح فيما بين العدوى الغير محسوسة غالباً حتى الإصابات المميتة. يعد مرض الإسهال الفيروسي أحد أمرض الأبقار ذات الأهمية في الدول التي تعتمد نظم إنتاج مكثفة حيث يتسبب المرض في العديد من الخسائر الاقتصادية التي تتمثل في انخفاض إنتاج اللبن وتزايد المشاكل التناسلية والتي تشمل الإجهاض والتشوهات الجنينية وولادة مواليد غير تامة النمو وتأخر نمو العجول وزيادة نسب نفوقها، إلى جانب انخفاض الخصوبة والعقم. إصابة العجول الدائمة بالفيروس يسهل إصابتها بأمراض أخرى مثل التهاب الأنف والقصبة الهوائية المعدي والعدوى شبيهه الأنفلونزا وكذلك الإصابة بالباستريلا وذلك لكون الفيروس مثبط مناعي.



تاريخ المرض وتواجده:
المرض تم تشخيصه للمرة الأولى عالميا في الولايات المتحدة عام 1946 في قطيع ظهرت عليه عدوى مميتة شبيهه بالطاعون البقرى مقترنة بتقرح الغشاء المخاطي للقناه الهضمية والإسهال ثم ظهر المرض فيما بعد في العديد من دول العالم كما تم تشخيصه في مصر للمرة الأولى عام 1975. ينتشر المرض بشكل واسع في شمال أمريكا و أوربا وأفريقيا بما فيها مصر.



مسبب المرض:
■ الفيروس من جنس بيستى "Pestivirus " الذي يتبع عائلة التوجا فيريدى "Togaviridae". للفيروس أيضا العديد من الأنواع السيرولوجية والتي تختلف اختلافا انتيجينيا طفيفا فقط فيما بينها. للفيروس علاقة انتجينية وطيدة مع فيروس كوليرا الخنازير وكذلك الفيروس المسبب لمرض بوردر في الأغنام مع وجود تفاعلات سيرولوجية متداخلة فيما بينهم.


■الفيروس ينمو على المزارع النسيجية المأخوذة من كلى العجول؛ النوع الممرض للخلايا "CP " يحدث فجوات بالخلايا التي تموت بعد 2 – 3 أيام بعد حقن الفيروس، بينما النوع الغير ممرض للخلايا "NCP" يسبب تغيرات غير ملحوظة بخلايا المزارع النسيجية.

■الفيروس خارج عائلة يكون ثابتاً عند درجة حرارة أقل من 10 م وفى وسط اسه الهيدروجيني يتراوح فيما بين 3– 9 ولكنه حسُاس لدرجات الحرارة العالية وللأشعة فوق البنفسجية كما يمكن قتله بالمنظفات والليزول ومركبات الأيودوفور.
.


مصادر وطرق نقل العدوى:
• تعتبر العجول والحيوانات الحاملة للفيروس بشكل دائم اخطر مصدر لنشر العدوى حيث يتواجد الفيروس من خلالها في القطعان بصفة دائمة بينما الحيوانات التي تتعرض للإصابة الحادة تفرز الفيروس لمدة 14-21 يوم فقط، حيث يتواجد الفيروس باللعاب والإفرازات الأنفية والدمعية والبول والروث وكذلك في السرسوب كما يتواجد الفيروس في سوائل وأنسجة الأجنة المجهضة.

•أمصال الأجنة أو العجول والمزارع النسيجية الملوثة تعتبر مصدرا مهما للعدوى حيث أن الفيروس ملوث شائع للمواد البيولوجية.

•تنتقل العدوى أفقيا إما بالاختلاط المباشر أو غير المباشر بالحيوانات المريضة أو الحاملة للمرض عن طريق الاستنشاق أو تناول الأعلاف الملوثة بالفيروس أو عن طريق الاحتكاك بالأجنة المجهضة كما ينتقل رأسيا عبر المشيمة للجنين وكذلك ينتقل جنسيا من الطلوقة الحامل للعدوى للأبقار بالتلقيح الطبيعي أو الصناعي والذي غالبا ما يسبب فقد الجنين المبكر والعقم.



العوائل:
•المرض بأشكاله الإكلينيكية لا يصيب إلا الأبقار والجاموس فقط، وأغلب الحالات الحادة والمزمنة تظهر بين الحيوانات التي يتراوح عمرها فيما بين 6 – 24 شهر.
كما ان الاغنام والماعز قد تنقل المرض للماشية الكبيرة دون ان تظهر عليها الاعراض



أعراض المرض:
بشكل عام المرض أحداثه معقدة ويسبب العديد من الظواهر المرضية حسب نوع الفيروس وحالة الحيوان المناعية وعمره أو عمر الجنين أثناء الإصابة بالفيروس.
• مرض الإسهال الفيروسي "BVD" : يصيب الماشية في أي عمر بعد الولادة ويتميز بنسب إصابة عالية ونسب تفوق منخفضة كما أن 70 – 90 % من حالات الإصابة تكون تحت إكلينيكية ودورته تتراوح فيما بين 2 – 3 أيام وقد تزيد.
الحالات الإكلينيكية منه تتميز بارتفاع درجة الحرارة مع إفرازات أنفيه ودمعية مع خمول وعدم رغبه في الأكل وانخفاض إنتاج اللبن مع إسهال مائي عابر وقد يظهر أحيانا تآكل وقرح صغيرة بالتجويف الفمى. في قليل من الحالات يكون الإسهال شديدا وينتج عنه جفاف يجعل مآل الحالة سيء. ونادراً ما تكون الإصابة حادة ويحدث النفوق خلال 48 ساعة.
الصورة النزفية
وتتميز بالإسهال الدموي والنزيف من الأنف والنزف لفترة طويلة مكان إبرة الحقن أو لسعة حشرة.

•صور الظواهر المرضية المرتبطة بالإصابة بالفيروس أثناء الحمل:

• إذا كانت الإصابة في الحمل المبكر حتى عمر 120 يوما من الحمل فقد يحدث موت وامتصاص للجنين أو الإجهاض وما يصاحبه من مشاكل الخصوبة والعقم أو ولادة عجول ضعيفة معتلة النمو ذات جهاز مناعي غير فاعل حاملة للفيروس بشكل دائم وسلبية للأجسام المضادة ومصدر دائم لنشر الفيروس "NCP " في القطعان ومعظم هذه العجول غالبا ما تستسلم لأمراض العجول أو مرض الأغشية المخاطية الحاد المميت "Acute Mucosal Diseas" عند إصابتها

• إذا كانت الإصابة خلال 100 – 150 يوم من الحمل فإن الإصابة تتسبب في التشوهات الجنينية التي قد تسبب الإجهاض أو ولادة عجول مشوهة أو غير تامة النمو أو عجول معتلة، وهذه العجول أيضا غالبا ما تستسلم لمرض الأغشية المخاطية الحاد المميت.

• إذا كانت الإصابة خلال الفترة 150 – 200 يوم من عمر الحمل فإن العجول سوف تكون طبيعية عند الولادة ذات جهاز مناعي فاعل، إيجابية للأجسام المضادة وسلبية للفيروس.

•صور الظواهر المرضية التي تحدث للعجول الحاملة للفيروس الغير ممرض للخلايا"NCP " بشكل دائم عند إصابتها بالنوع الممرض"CP":

•مرض الأغشية المخاطية الحاد: وهو مرض حاد مميت يحدث بشكل متقطع عند الإصابة بفيروس ممرض للخلايا متطابق أنتيجياً حيث أن نسبة الإصابة به لا تزيد عن 10 – 15 % ولكن نسبة التفوق عالية قد تصل إلى 90 – 100% وتتراوح دورته فيما بين 1 – 3 أسابيع ويتميز بارتفاع درجة الحرارة والخمول وعدم الرغبة في الأكل والضعف وتناقص شديد في خلايا الدم البيضاء وإسهال شديد مدمم وجفاف سريع وتآكل وقرح شديدة في الأغشية المخاطية للتجويف الفمى والقناة الهضمية كما يحدث عرج نتيجة التهاب صفائح الحافر والمنطقة التاجية ووجود أفات تآكليه بين الظلفين. كما يتميز بعتامة القرنية والتي تبدأ من المنتصف باتجاه الأطراف، وإذا كانت الحيوانات المصابة عشاراً فإنها قد تجهض والنفوق غالباً ما يحدث خلال 5–8 أيام من بداية ظهور الأعراض.

• الشكل المزمن: ويتميز بهزال شديد ومتصاعد وإسهال متقطع أو دائم وانتفاخ مزمن وآفات تأكلية مزمنة على الغشاء المخاطي للفم وعلى الجلد أسفل الشرج وحول الشفرين وعلى الخصيتين وجراب القضيب وجلد ما بين الظلفين وفوق الحافر، وإذا كانت الحيوانات المصابة عشاراً فإنها قد تحدث بها تشوهات جنينيه أو إجهاض، وقد تبقى على قيد الحياة لمدة قد تصل إلى 18 شهر ولكنها في النهاية تموت بتأثير التدهور الشديد لحالتها.

الصفة التشريحية
:
• في حالات الإسهال الفيروسى"BVD " يظهر على الحيوان النافق الجفاف وآفات تآكلية على المخطم والفم والبلعوم والحنجرة والمريء والمعدة المركبة والأمعاء كما تظهر أفات معتدلة على الأنسجة الليمفاوية المرتبطة بالأمعاء.

•الظاهرة النزفية المرضية: نزيف في العضلات والأعضاء.

•مرض الأغشية المخاطية الحاد: آفات تآكلية وقرح شديدة عديدة على الأغشية المخاطية تشمل كافه أنحاء القناة الهضمية .

•الصورة المزمنة: وجود أنزفه وتنكرز في لويحات باير.


التشخيص:
وجود مرض الإسهال الفيروسي–الأغشية المخاطية المعقد في قطيع يبدأ الشك به من ولادة عجول مشوهه أو حدوث حالات إجهاض غير معروفه الأسباب. الحالات الحادة الشديدة للإسهال الفيروسي يمكن الاعتماد في تشخيصها الحالات تكون تحت إكلينيكية وتحتاج للتشخيص المعملي.
o العينات اللازمة للتشخيص المعملي:
•لعزل الفيروس والتعرف على مستضداته:
يتطلب عينات دم كامل أثناء فترة الفيريميا
vibremia
•لاكتشاف العجول الحاملة للفيروس بشكل دائم: عينه مصل وحيدة قبل تناول أول سرسوب وكذلك فصل الطبقة السنجابية من عينة دم.

•يمكن عزل الفيروس بالحقن في المزارع النسيجية و يمكن تأكيد التشخيص والتعرف على مستضدات الفيروس بالاختبار الفلورسنتى أو بالإليزا كما أن الأجسام المضادة يمكن رصدها باختبار التعادل الفيروسي أو باستخدام الاختبار الفلورسنتى المضيء وكذلك باستخدام اختبار الاليزا.

•مرض الإسهال الفيروسي–الأغشية المخاطية يجب تمييزه من الأمراض التي تشترك معه في آفات التجويف الفمى والإسهال مثل الطاعون البقرى والتهاب الرأس الخبيث والشكل الهضمي لمرض التهاب الأنف والقصبة الهوائية المعدي؛ كما يجب تمييزه من الأمراض التي تتميز بآفات الفم دون إسهال مثل أمراض الحمى القلاعية، التهاب الفم الحويصلى، اللسان الأزرق، والتهاب الفم التنكرزى؛ أيضا يجب تمييزه من الأمراض التي تتميز بالإسهال دون أفات الفم مثل الإسهالات الطفيلية والسالمونيلا ومرض يون والسل البقرى و نقص بعض العناصر مثل النحاس والكوبالت والسيلينيوم ونقص فيتامين أ.

العلاج:

حقن المضادات الحيوية قد يساعد على التحكم في العدوى الثانوية في حالات الإسهال الفيروسي "BVD" بينما حالات مرض الأغشية المخاطية الحاد المميت غالباً لا يجدي معها العلاج.



طرق التحكم والسيطرة على المرض:
في البلاد الخالية من المرض: يجب منع استيراد الحيوانات الحية والمنتجات الحيوانية والسائل المنوي وكذلك المواد الحيوية مثل مصل أجنة العجول والمزارع النسيجية من البلاد التي يتوطن بها المرض.
التعامل مع المرض في مناطق توطنه:
•الهدف الرئيسي في مزارع وقطعن التربية يتمثل في اكتشاف والتخلص من الحالات الحاملة للفيروس بشكل دائم إلى جانب تطعيم العجلات قبل التلقيح وكذلك الحد من العدوى الابتدائية بعد الولادة بالحفاظ على مستوى مناعي جيد للحيوانات باستخدام اللقاح.

•العجول أو الأبقار الايجابية للفيروس يجب إعادة فحصها بعد 3–4 أسابيع، وإذا استمرت إيجابية فإنه يتم اعتبارها حاملة للفيروس بشكل دائم ويجب التخلص منها. الحيوانات المشتراة يجب عزلها لمدة 2-3 أسابيع واختباراها لوجود الفيروس فإذا كانت سلبية يتم تطعيمها قبل إضافتها للقطيع.

•يجب عدم تربية الأغنام والماعز مع الأبقار حيث أن الأغنام والماعز يمكنها نقل العدوى للأبقار إلى جانب أن الأبقار المصابة يمكن أن تسبب مرض بوردر للأغنام.

•كل الطلائق المستخدمة في التلقيح الطبيعي أو الصناعي يجب التأكد من أنها ليست حاملة للفيروس.

•كل الأبقار والمواد البيولوجية المستخدمة في تقنيات نقل الأجنة يجب التأكد من خلوها من الفيروس.

•اللقاحات: لا يوجد لقاح مثالي للمرض والمتاح من اللقاحات:

•اللقاح الحي المحور"MLV" قد يستخدم ولكنه قد يكون مثبط للمناعة كما لا يجب استخدامه في الأبقار العشار مخافة انتقالة للجنين عبر المشيمة، إلى جانب أنه قد يسبب مرض الأغشية المخاطية الحاد للحيوانات الحاملة للفيروس بشكل دائم.

•اللقاح الميت: عادة ما يكون آمن ويستخدم في الأبقار العشار وليس له مضاعفات أو رد فعل بعد حقنه ولكن تأثيره المناعي ضعيف و يوصي باستخدامه للعجول عمر 2 – 4 أسابيع ثم تتبعها جرعه تنشيطية ثانوية عند 6 – 8 شهور. يستخدم في الأبقار العشار في مراحل الحمل الأخيرة بجرعتين يفصل بينهما 2 – 3 أسابيع. هذا النوع من اللقاح يمكن عمله منفردا أو مع فيروسات أخرى مثل فيروسات إلتهاب الأنف والقصبة الهوائية المعدي، فيروسات العدوى الشبيه بالأنفلونزا 3 " PI3 " ينتج هذا اللقاح محليا بمصر.






[/right]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
metcho
مشرف القسم الرياضىavatar

ذكر
عدد المساهمات : 908
نقاط : 15490

مُساهمةموضوع: رد: الاسهال المد مم " BVD"   الأحد 11 يوليو 2010 - 19:52

اية الجمال دة يامحمد مش دة اللى انا قولتهولك على الحغالة اللى انت سـألتنى فيها النهاردة هههههههههههههههههه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد عنانى
مشرف المنتدى العامavatar

ذكر
عدد المساهمات : 1135
نقاط : 15195
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الاسهال المد مم " BVD"   الأحد 11 يوليو 2010 - 23:33

تمام يا وحش الطب البيطرى هيا دى الحالة اللى أنت شخصتهاله كده
بس برده مش هيا دى الحالة اللى أنت كتبتلها علاج غلط وإتكلت على الله ؟
طبعا قضاء وقدر والأعمار بيد الله
أسد يا كبير ربنا يخليك وتمسح لنا الثروة الحيوانية كلها بأستيكة ...... قضاء وقدر
بحبك يا أبيض
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
د/ جمال العيسوى

المدير العامالمدير العام
avatar

ذكر


عدد المساهمات : 1306
نقاط : 16727
العمر : 28
العمل/الترفيه : دكتور بيطرى

مُساهمةموضوع: رد: الاسهال المد مم " BVD"   الإثنين 12 يوليو 2010 - 12:40

شكرا للمعلومات دمت متالق


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
لا إله إلا الله .... محمد رسول الله
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Emad meteeb
عضو جدير
عضو جدير
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 353
نقاط : 14402
العمر : 28
العمل/الترفيه : veternerian

مُساهمةموضوع: رد: الاسهال المد مم " BVD"   الإثنين 12 يوليو 2010 - 17:22

ومن جهلكم قصدي (جهلكم) نستفيد يا سحس
شكرررررا
لمرورك باريس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الاسهال المد مم " BVD"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نيوفيت newvet  :: خاص بالاطباء البيطريين :: حيوانات المزرعة :: الابقار والجاموس cow & buffalo-
انتقل الى:  
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
Powered by
phpBB Version2
Copyright ©2010 - 2011, Jelsoft Enterprises Ltd